مع ثورة النت كاعلاميين لا نتحدث فقط ولكن ايضا نستمع باهتمام الى افكاركم فاهلا بتعليقاتكم ...مع ثورة النت نتحول كاعلاميين من متحدثين محترفين الى مستمعين محترفين اى الى باحثين فى تعليقاتكم عن كل ما يدفع الحياه الى الأمام...كلنا نحب ان يسمع الناس آراءنا...وهذه فرصه ذهبيه ليسمع الناس آراءك

الاثنين، 4 ذو الحجة، 1432 هـ

دعاء من رحاب الهدى

كتبت سحر كمال |يامن يرى مافي الضمير ويسمع ... أنت المعد لكل ما يتوقع. الإثنين 31 أكتوبر 2011 - 1:34 م اليوم وبعد صلاة الفجر فى الحرم النبوى تجمعنا داخل الاتوبيس الذى يقلنا الى مكه وطوال المده من المدينه الى مكه والتى استغرقت 6 ساعات تقريبا كان الحجاج يتناوبون الدعاء لمصر ونحن نؤمن وراءهم ورأيت نساءا كثيرات يبكين وشيوخا تدمع عيونهم خوفا على مصر .. اللهم لا تكلنا الى انفسنا طرفة عين ..يارب فوضنا اليك امرنا وامر بلدنا فنجها ونجنا فقد غشيت ابصارنا ووهنت عزائمنا وحارت افهامنا. يارب ياأملنا في كل نائبة ومن عليه لكشف الضر نعتمد.. نشكو إليك أمورا أنت تعلمها مالنا على حملها صبر ولا جلد..وقد مددنا يدنا بالذل إليك ياخير من مدت إليه يد .. فلا تردنها يارب خائبة فبحر جودك يروي كل من يرد. يامن يرى مافي الضمير ويسمع ... أنت المعد لكل ما يتوقع . يامن يرجى للشدائد كلها ... يامن إليه المشتكى والمفزع . يامن خزائن رزقه في قول كن ... امنن فإن الخير عندك أجمع . مالي سوى فقري إليك وسيلة... فبالإفتقار إليك فقري أدفع . ومن الذي أدعو وأهتف باسمه ... إن كان فضلك عن فقير يمنع . حاشا لجودك أن يقنط عاصيا ... الفضل أجزل والمواهب أوسع.

الجمعة، 16 ذو القعدة، 1432 هـ

صوره تلخص الموقف

صوره تلخص الموقف الأليم يا مصر :ام خالد سعيد وام مينا دانيال فالأثنين قتلتهما عصابات البلطجيه ومن يقف وراءها

الأحد، 11 ذو القعدة، 1432 هـ

مصر فى خطر

يا كل مصرى البلد فى خطر والثوره فى خطر ولا يمكن ترك المهيجين الدينيين يحرقون الوطن ...الوطن يواجه كارثه غير مسبوقه والنار بدات تمسك بنا جميعا